البناء العشوائى.. استثمار فى الحاضر على حساب المستقبل

لأن قطاع البناء والعقارات من أكثر مجالات الربح فإن بعض الناس فى سبيل البحث عن الربح السريع يلجئون إلى وسائل قد ينتج عنها كوارث مستقبلية، وقد يكون ضحيتها أرواح بريئة لا ذنب لها ناهيك عن الخسائر المادية وإمكان تعرضك للملاحقة القانونية..
وتجنُّبًا لهذا الطريق المؤدى إلى الهاوية فإن هذا المقال يوضح لك مدى خطورة هذا الأمر، ونصائح تحميك من الوقوع فى هذه الأزمات الخطيرة.

الآثار السلبية للبناء العشوائى:
فمن جملة الكوارث التى يتسبب فيها البناء العشوائى أنه يؤدى إلى زيادة نسبة تلوث الهواء، وعدم وجود شوارع مخططة، وزيادة حالات النصب في أماكن البناء العشوائي، وكذلك يترتب على البناء العشوائي الضغط على المرافق والخدمات، وضعف مياة الشرب وعدم وصولها لمناطق عديدة، وطفح مياه الصرف الصحي بالشوارع لعدم استيعاب الشبكات، وتضرر المواطنين القاطنين في وحدات مرخصة من البناء العشوائي، ويحدث ازدحام واختناقات مرورية.
وبالإضافة إلى ما سبق فإن البناء العشوائى يخل بالقيمة الجمالية والحضارية فى المبانى، وأحيانا تفتقد هذه المبانى لجو الخصوصية وهذا الأمر له أهمية بالغة عند المجتمعات الشرقية.
ومن صور البناء العشوائى عدم توافر اشتراطات البناء فى العقار، أو استخدام مواد بناء رديئة. وفى أحيان كثيرة لا يراعى البانى مواصفات التربة؛ فيبنى على التربة الطفيلية دون اللجوء إلى ذوى الخبرة من المهندسين، ومع تعرض التربة الطفيلية للمياه سواء من الأمطار أو الرش تتحول إلى تربة طفيلية انتفاشية؛ مما يؤدى إلى انهيار العقار.
وكذلك فإن البناء على التربة الرملية أو الطينية فيه اشتراطات للأمان لابد أن يراعيها البانى، فلا مفر من اللجوء لأهل الاختصاص لإرشاد المستثمر أو المالك إلى الطرق الصحيحة.
ولا تقتصرالخطورة على البناء العشوائى؛ حيث إن وقائع عديدة من الانهيارات تشير إلى أن السبب فى انهيار المنازل لم يكن البناء العشوائى بقدر ما كان سوء الاستخدام للعقار؛ فبعض هذه العقارات استخدمت أدوار منها كمصانع؛ مما أدى إلى سقوطها.

ما الخطوات المتبعة لتجنب هذه الكوارث؟
يجب عليك أن تقوم بالفحص قبل شراء عقارك حرصاً على عدم خسارة أموالك أو حصول مخاطر لأفراد أسرتك.